كلمة المشرف


عن عبد الله بن هشام رضي الله عنه قَالَ: كُنَّا مَعَ النبي صلى الله عليه وسلم وَهُوَ آخذ بيدِ عمر بن الخطاب رضي الله عنه فقال لَهُ عمر: يا رسول الله، لأَنتَ أحبَّ إليَّ من كل شيءٍ، إِلاَّ من نفسي، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: (لا، والذي نفسي بيده حَتَّى أكون أحبَّ إليك من نفسك)، فقال لَهُ عمر: (فَإِنَّهُ الآن واللهِ لأنت أحبُّ إليَّ من نفسي) فقال النبي صلى الله عليه وسلم: (الآنَ يا عُمر) رواه البخاري.

هكذا كان حبُ أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم لم تكن محبتهم كلاماً جميلاً، وشعراً ينشدونه، بل كان ذلك واقعاً ملموساً في حياتهم، رضوان الله تعالى عليهم وأرضاهم.